كيفية إنشاء إستراتيجية قوية للتسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي في 10 خطوات سهلة

في عصر الثورة الرقمية، أصبحت وسائل التواصل الاجتماعي أداة لا غنى عنها للشركات والأفراد على حد سواء.

 إذ لم تعد هذه المنصات مجرد وسيلة للتواصل الاجتماعي فحسب، بل تحولت إلى مسرح رئيسي لتسويق المنتجات والخدمات، وبناء العلامات التجارية، والتفاعل المباشر مع العملاء.

 ومع تزايد عدد المستخدمين يوماً بعد يوم، فإن بناء إستراتيجية قوية وفعالة للتسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي أصبح ضرورة لا خياراً.

 في هذا المقال، سنستعرض الخطوات الأساسية لإنشاء هذه الإستراتيجية، بدءاً من تحديد الأهداف واختيار المنصات المناسبة، مروراً بإنشاء محتوى جذاب ومؤثر، وصولاً إلى تحليل النتائج وتعديل الإستراتيجية لتحقيق أقصى قدر من الفعالية والنجاح. 

إستراتيجية التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي
 إستراتيجية التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي

ما هو التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي؟

التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي هو استراتيجية تسويقية تستخدم منصات التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك، تويتر، إنستغرام، لينكدإن، ويوتيوب للترويج للمنتجات والخدمات، وبناء علاقات مع الجمهور المستهدف، وزيادة الوعي بالعلامة التجارية.

 يتم تحقيق ذلك من خلال نشر محتوى متنوع يشمل النصوص، الصور، الفيديوهات، والمقالات، بهدف جذب التفاعل والمشاركة من قبل المستخدمين.

 يعتمد هذا النوع من التسويق على تحليل البيانات لتحديد الاتجاهات والتفضيلات، مما يساعد الشركات على تحسين استراتيجياتها وزيادة فعالية حملاتها التسويقية.

ما هي استراتيجية التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي؟

تحدد استراتيجية وسائل التواصل الاجتماعي كيف تنوي العلامة التجارية استخدام وسائل التواصل الاجتماعي لتحقيق أهدافها.

 إنها بمثابة خريطة توجه أنشطة وسائل التواصل الاجتماعي للتأكد من أنها تتماشى مع أهداف العمل وتقدم النتائج المرجوة. 

تحدد إستراتيجية وسائل التواصل الاجتماعي تفاصيل مثل الجمهور المستهدف، والشبكات الاجتماعية، وخطة المحتوى، ومؤشرات الأداء الرئيسية (KPIs)، وتقنيات المشاركة.

10 خطوات لبناء خطة التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي

بناء خطة التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي
بناء خطة التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي

بناء خطة تسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي يتطلب تخطيطًا دقيقًا واستراتيجية واضحة لضمان تحقيق الأهداف المرجوة. 

إليك 10 خطوات لبناء خطة تسويق فعالة:

1- اختر الأهداف التي تتوافق مع أهداف العمل

تبدأ كل خطة فعّالة للتسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي بوضع أهداف وغايات واضحة.

 تساعدك هذه الأهداف على تحديد ما تريد تحقيقه، وكيفية استثمار وقتك وطاقتك بفاعلية، وتساعدك أيضًا في تتبع المقاييس الصحيحة لقياس عائد الاستثمار.

من الضروري أن تكون جميع أهدافك ذكية: محددة، قابلة للقياس، قابلة للتحقيق، ذات صلة، ومحددة زمنيًا.

 بعد تحديد الأهداف الرئيسية، قم بتقسيمها إلى أهداف أصغر، مما يسهل قياسها وتتبعها وإجراء التعديلات اللازمة لتحقيق الأهداف الأكبر في خطتك.

أمثلة على أهداف التسويق علي وسائل التواصل الاجتماعي: 

زيادة الوعي بالعلامة التجارية بنسبة معينة في عام 2024

يتمحور الوعي بالعلامة التجارية حول جعل علامتك التجارية معروفة ومألوفة. يجب مراعاة قيم عملك، وشخصية علامتك التجارية، والقضايا التي تهمك.

 في سياق وسائل التواصل الاجتماعي، يتضمن ذلك نشر محتوى أصلي يعكس قصة علامتك التجارية وصوتها، بدلاً من التركيز على المحتوى الترويجي.

توليد عملاء محتملين ومبيعات تصل إلى حد معين في الربع الرابع

 الهدف الأساسي لكل نشاط تسويقي هو تحقيق الإيرادات يجب أن تُعتبر وسائل التواصل الاجتماعي قناة لزيادة الدخل، خاصة مع تزايد سهولة البيع عبرها من خلال ميزات التسوق المحلية.

زيادة عدد المتابعين على وسائل التواصل الاجتماعي إلى عدد معين بحلول عام 2024

تعتبر وسائل التواصل الاجتماعي أفضل قناة لبناء مجتمع متفاعل لذا، يجب على علامتك التجارية العمل على إيجاد طرق جديدة للوصول إلى جماهير جديدة قد تكون مهتمة بمحتواك ولكن لم تكتشف صفحتك بعد.

تقديم  دعم شاملة وسريعة للعملاء

في الوقت الحالي، يتميز كل نشاط تجاري تقريبًا بحضور على وسائل التواصل الاجتماعي. ما يميز الشركات الآن هو سرعة الاستجابة على هذه المنصات.

 يقدر العملاء الاستجابات السريعة سواء في التعليقات أو الرسائل المباشرة، مما يعزز من رضاهم وولائهم للعلامة التجارية.

2- ابحث عن جمهورك المستهدف

لإنشاء خطة تسويق ناجحة، يجب عليك فهم جمهورك بعمق، بما في ذلك نقاط ضعفهم واحتياجاتهم الأكثر إلحاحًا.

 تعتمد فعالية تواصلك على مدى معرفتك بجمهورك إذا لم تعرف من تتحدث إليه، فإن محتواك سيفقد الهدف.

عند البحث عن جمهورك، استخدم أدوات وسائل التواصل الاجتماعي للحصول على معلومات دقيقة مثل:
  • BuzzSumo
  • Zoho Analytics
  • Hootsuite
  • Facebook Insights
 لا تعتمد على الحدس أو الافتراضات عندما تكون البيانات متاحة، سيساعدك تحديد جمهورك بناءً على المعلومات الديموغرافية والنفسية والجغرافية على تحديد نوع المحتوى الذي يحقق أفضل أداء.

يجب ملاحظة أن سلوك الجماهير يختلف عبر المنصات المختلفة لذا، من المهم تحديد الجمهور بناءً على الشبكات الاجتماعية المختلفة.

تضم منصات وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة جماهير متنوعة، فقد يكون جمهورك على فيسبوك مختلفًا عن جمهورك على تويتر، مما يؤثر على نوع المحتوى الذي تنشئه لكل منصة.

3- اختر قنوات التواصل الاجتماعي الخاصة بك بحكمة

لا يعني مجرد وجود منصة تواصل اجتماعي أنه يجب عليك استخدامها. 

يجب أن تكون المنصة التي تختارها مبنية على أبحاث جمهورك اذهب حيث يكون جمهورك. 

حدد الأماكن التي تريد التركيز عليها بناءً على مجال عملك والجمهور المستهدف، ولا تشتت جهودك بشكل زائد.

ضع في اعتبارك أن إنشاء حضور على وسائل التواصل الاجتماعي عبر منصات متعددة يتطلب الكثير من الموارد والوقت.

 يمكن للشركات الكبيرة التواجد على جميع المنصات، ولكن ماذا عن الشركات الصغيرة أو المتوسطة ذات الميزانية المحدودة؟ خذ في الاعتبار الموارد المتاحة لديك واستخدمها على المنصة التي توفر أعلى عائد استثمار محتمل لك.
 
لنوضح لكم الاستخدمات الاساسية لمنصات التواصل الاجتماعي:
  • Facebook: التواصل مع الأصدقاء والعائلة، مشاركة الأخبار والصور، متابعة الصفحات والعلامات التجارية، إعلانات التسويق، المشاركة في مجموعات ذات اهتمامات مشتركة.
  • Instagram: مشاركة الصور والفيديوهات، اكتشاف المحتوى المرئي، التفاعل مع الهاشتاغ، متابعة حسابات المشاهير والعلامات التجارية، التسويق من خلال "القصص" و "ال Reels".
  • Twitter: مشاركة الأخبار والآراء، التواصل مع الأشخاص ذوي التأثير، متابعة الأحداث الحالية، قراءة المحتوى النصي القصير، التواصل المباشر مع الشركات والعلامات التجارية.
  • LinkedIn: التواصل المهني، البحث عن وظائف، بناء شبكة علاقات مهنية، مشاركة المحتوى المهني، التواصل مع الأشخاص ذوي الخبرة في مجال عملك.
  • YouTube: مشاهدة ومشاركة الفيديوهات، التعلم من خلال دروس تعليمية، متابعة القنوات الترفيهية والتعليمية، إنشاء المحتوى المرئي الخاص بك.
  • TikTok: مشاركة الفيديوهات القصيرة، مشاهدة المحتوى الترفيهي، التواصل مع مجتمع TikTok، إنشاء تحديات ومحتوى ممتع.
  • Snapchat: مشاركة الصور والفيديوهات التي تختفي بعد 24 ساعة، التواصل مع الأصدقاء، مشاركة القصص اليومية، لعب الألعاب، التسويق عبر الفلاتر.

4- إجراء تحليل تنافسي

إجراء تحليل تنافسي

من المهم مراقبة ما يفعله المنافسون لفهم مجال عملك بشكل أفضل.

 يمكن أن يساعدك هذا في معرفة نقاط قوتهم وضعفهم، مما قد يكشف عن فرص غير مستغلة.

على سبيل المثال، إذا كان منافسوك يركزون على منصة تواصل اجتماعي معينة، يمكنك اتباع نهج مختلف بالتركيز على المنصات التي يتجاهلونها بهذه الطريقة، ستعمل في بيئة أقل تنافسية.

ملاحظة: الهدف من التحليل التنافسي ليس نسخ أفكار منافسيك، بل تحديد العناصر الناجحة وتكييف حملاتك بناءً على الاستنتاجات التي توصلت إليها.

 فيما يلي بعض النقاط الأساسية لإجراء تحليل تنافسي فعال:
  • تحديد المنافسين الرئيسيين: حدد من هم منافسوك المباشرون وغير المباشرون. قد يكونون شركات تعمل في نفس مجالك أو تقدم منتجات أو خدمات بديلة.
  • تحليل المنتجات والخدمات: ادرس ما يقدمه منافسوك. قيم جودة منتجاتهم أو خدماتهم، وقارنها بما تقدمه شركتك. لاحظ الميزات الفريدة والابتكارات التي يعتمدونها.
  • استراتيجيات التسعير: قارن الأسعار التي يفرضها منافسوك بأسعارك. افهم كيفية تسعير منتجاتهم والخدمات التي يقدمونها مقابل تلك الأسعار. يمكن أن يساعدك هذا في تحديد استراتيجيات التسعير الخاصة بك.
  • استراتيجيات التسويق: حلل كيفية تسويق منافسيك لمنتجاتهم. ادرس القنوات التي يستخدمونها (مثل الإعلانات على الإنترنت، وسائل التواصل الاجتماعي، التسويق عبر البريد الإلكتروني، إلخ) والرسائل التي يروجونها.
  • تحليل السوق والجمهور المستهدف: افهم من هم عملاء منافسيك وكيف يستهدفونهم. هذا سيساعدك في تحديد الفجوات في السوق واستهداف جماهير جديدة.
  • نقاط القوة والضعف: حدد نقاط القوة والضعف لمنافسيك. استغل نقاط ضعفهم لصالحك وعزز نقاط قوتك.
  • التواجد الرقمي: قيم التواجد الرقمي لمنافسيك. قم بمراجعة مواقعهم الإلكترونية، وجودهم على وسائل التواصل الاجتماعي، وجودة المحتوى الذي ينشرونه.
  • ردود أفعال العملاء: راقب تعليقات العملاء على منتجات وخدمات المنافسين. هذا يمكن أن يعطيك فكرة عن ما يعجب العملاء وما يثير استياءهم، مما يساعدك على تحسين منتجاتك وخدماتك.

5- حدد المقاييس ومؤشرات الأداء الرئيسية التي تريد قياسها

يعتمد التسويق الفعال عبر وسائل التواصل الاجتماعي على مقاييس الأداء.

 لتحقيق أقصى استفادة من بياناتك، لا تركز فقط على المقاييس العامة، بل ركز على المقاييس التي تتماشى مع أهدافك.

 إذا كان هدفك هو زيادة الوعي بالعلامة التجارية، فقم بتتبع مدى الوصول والمشاركة وأداء الهاشتاج. 

وإذا كانت المبيعات هي الهدف، فركز على تتبع النقرات والتحويلات.

إليك لمحة سريعة عن المقاييس المهمة في وسائل التواصل الاجتماعي بناءً على أهدافك:

 أ. الوعي بالعلامة التجارية

  • الوصول: يشير إلى عدد المستخدمين الفريدين الذين شاهدوا محتواك.
  • المشاركة: إجمالي عدد التفاعلات مثل الإعجابات، التعليقات، والمشاركات.
  • أداء الهاشتاج: يعكس الوسوم الأفضل أداءً والتي ترتبط بعلامتك التجارية.
  • الإعجابات العضوية والمدفوعة: يقيس مدى استمتاع الجمهور بمحتواك، سواء كان الوصول إليه عبر منشورات عضوية أو مدفوعة.
  • الانطباعات: عدد المرات التي تم فيها عرض المنشور، حتى لو لم يتم التفاعل معه.
  • إشارات العلامة التجارية: عدد المرات التي يتم فيها ذكر علامتك التجارية في المنشورات أو التعليقات.

 ب. المبيعات/العروض

  • النقرات: تتبع عدد النقرات التي يتلقاها محتواك، خاصة للإعلانات والمنشورات الدعائية.
  • معدل التحويل: عدد الأشخاص الذين يقومون بإجراء معين بعد رؤية منشورك، مثل الشراء أو الاشتراك.

 ج. عدد المتابعين

نمو المتابعين: يقيس عدد المتابعين الجدد خلال فترة زمنية محددة.
معدل نمو المتابعين: يحدد مدى سرعة اكتساب أو فقدان المتابعين خلال فترة معينة.

د. رعاية العميل

  • وقت الرد: يعكس المدة التي تستغرقها للرد على إشارة أو رسالة.
  • إجمالي حجم الاستجابة: يشير إلى عدد الردود على استفسارات العملاء خلال فترة معينة.
  • درجة رضا العملاء (CSAT): تقيس رضا العملاء بعد كل تفاعل مع علامتك التجارية.
باستخدام هذه المقاييس بذكاء، يمكنك تحسين استراتيجياتك على وسائل التواصل الاجتماعي لتحقيق أهدافك بشكل أكثر فعالية.

6- قم بإنشاء محتوى جذاب

المحتوى هو القوة الدافعة لوسائل التواصل الاجتماعي، وبدونه لن تكون هذه المنصات موجودة.

 لذا، من المهم أن تقوم بإنشاء استراتيجية محتوى واضحة منذ البداية، تحدد أنواع المحتوى الذي ستنشره بناءً على أهدافك، جمهورك، وعلامتك التجارية.

قم بإعداد خطة محتوى تتضمن أنواعًا متنوعة من المحتوى مثل المقالات، الصور، الفيديوهات، والإنفوجرافيك. 

تأكد من أن المحتوى يتناسب مع اهتمامات جمهورك ويعكس هوية علامتك التجارية.

تعتمد جودة المحتوى على الركائز التالية:
  • الأهداف: حدد ما تحاول تحقيقه من خلال محتواك إذا كان هدفك زيادة المبيعات، فركز على محتوى المنتج أما إذا كنت تهدف إلى زيادة الوعي بالعلامة التجارية ونمو المتابعين، فإن المحتوى التعليمي والترفيهي هو الخيار الأمثل.
  • صوت العلامة التجارية: لكل علامة تجارية صوت فريد يساعدها على التميز على وسائل التواصل الاجتماعي وبناء علاقات مع الجمهور يجب أن تكون إنسانياً في تواصلك، مع استخدام اللغة المناسبة للصناعة.
  • الأصالة والحداثة: هناك جدل حول ما إذا كان يجب على العلامات التجارية اتباع الاتجاهات أو إنشاء محتوى أصيل وفريد. الحقيقة أن كلا الأسلوبين فعالان، والأفضل هو التركيز على ما يريده جمهورك.
  • الاتساق: لكي تكون معترفاً بها، يجب أن تكون لديك موضوعات متسقة عبر جميع منصات التواصل الاجتماعي يجب أن تكون الرسومات والمحتوى الخاص بك متسقين في الشكل والمظهر على جميع المنصات.

7- تحديد جدول للنشر

ضع جدولاً زمنياً لنشر المحتوى يحدد الأوقات المثلى للنشر على كل منصة اجتماعية، بحيث يصل المحتوى إلى أكبر عدد ممكن من المتابعين.

بمجرد تحديد ركائز المحتوى الخاص بك، يصبح الوقت مناسبًا لتخطيط المحتوى الخاص بك، يساعدك تقويم المحتوى في معرفة ما تريد نشره مسبقًا، والاستعداد له، وتجنب تكرار المحتوى.

عند إنشاء تقويم المحتوى، ضع في اعتبارك الأوقات المثالية لكل منصة لتحقيق أعلى مستوى من المشاركة.

 ثم قم بجدولة منشوراتك مسبقًا لتوفير الوقت عند جدولة المنشورات، تأكد من توفر وقتك للمشاركة والتفاعل مع العملاء خلال تلك الأوقات. 

ويمكنك استخدام ادوات للنشر التلقائي علي وسائل التواصل الاجتماعي مثل:
  • IFTTT
  • Buffer
  • Zapier
  • Hootsuite
إذا أمكن، تأكد من وجود شخص ما للرد على التعليقات والتفاعل مع جمهورك عند النشر.

إذا كانت مواردك محدودة، ففكر في الاستثمار في  أدوات الذكاء الاصطناعي والأتمتة لتمكينك من التفاعل مع عملائك حتى عندما تكون غير متصل بالإنترنت.

8- التفاعل مع الجمهور

التفاعل مع الجمهور

يعتبر التفاعل مع الجمهور هو عنصر حيوي في نجاح وسائل التواصل الاجتماعي.

 كن نشطًا في التفاعل مع المتابعين من خلال الرد على التعليقات والرسائل والمشاركة في المناقشات. 

هذا يساعد على بناء علاقة قوية مع الجمهور ويزيد من ولائهم للعلامة التجارية. 

إليك بعض النقاط الإضافية لتعزيز التفاعل مع جمهورك:
  • الرد السريع: حاول الرد على تعليقات ورسائل المتابعين في أقرب وقت ممكن. السرعة في الاستجابة تعطي انطباعًا بأنك تهتم بجمهورك وتقدّر تفاعلهم.
  • الشخصنة: استخدم أسماء المتابعين عند الرد عليهم واجعل ردودك شخصية ومباشرة. هذا يخلق اتصالاً أكثر دفئًا وشخصية بينك وبين جمهورك.
  • تشجيع التفاعل: اطرح أسئلة في منشوراتك وشجع الجمهور على المشاركة بآرائهم وتجاربهم. يمكنك استخدام استطلاعات الرأي والمسابقات لزيادة التفاعل.
  • مشاركة محتوى الجمهور: قم بمشاركة محتوى أنشأه جمهورك (مثل الصور أو الفيديوهات التي تتعلق بمنتجاتك أو خدماتك). هذا يظهر تقديرك لمساهماتهم ويشجع الآخرين على المشاركة.
  • الاستفادة من القصص والمحتوى الحي: استخدم القصص والبث المباشر للتواصل مع جمهورك بشكل أكثر حيوية وتفاعل. يمكن أن تكون هذه الجلسات فرصة رائعة للإجابة على الأسئلة والتفاعل المباشر.
  • الاحتفاء بالتعليقات الإيجابية: أظهر التقدير للتعليقات الإيجابية والمراجعات الجيدة. شارك هذه التعليقات على صفحتك وقدم الشكر لمؤلفيها.
  • معالجة الشكاوى بسرعة وفعالية: تعامل مع التعليقات السلبية والشكاوى بجدية واحترافية. اعتذر عند الضرورة وحاول حل المشكلات بأسرع وقت ممكن لتجنب تصعيد الأمور والحفاظ على سمعة علامتك التجارية.
  • المشاركة في الهاشتاجات الشائعة: انضم إلى المحادثات الشائعة عبر استخدام الهاشتاجات ذات الصلة بمجالك. هذا يوسع من نطاق رؤيتك ويزيد من فرص التفاعل مع جمهور جديد.
  • إظهار الجانب الإنساني: شارك قصصًا وتجارب من خلف الكواليس، أو تعرف على فريق العمل لديك. الجمهور يحب أن يرى الجانب الإنساني للعلامة التجارية.
  • قياس التفاعل: استخدم أدوات التحليل لقياس مستوى التفاعل على منصات التواصل الاجتماعي. هذا يساعدك في فهم ما يفضله جمهورك وتكييف استراتيجياتك بناءً على ذلك.

9- تقييم وتحسين استراتيجيتك

أسرع طريقة لتنمية وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بك هي تطوير استراتيجيتك التسويقية بشكل مستمر.

 بعد كل حملة، قم بتحليل أدائها واستخلص رؤى تساعدك في تحسين حملتك القادمة.

حلل جميع محتوياتك وحدد معايير الأداء لتحديد الأفضل أداءً.

بعد كل تحليل، قم بإجراء تعديلات صغيرة على استراتيجيتك بدلاً من انتظار تحسينات ربع سنوية أو سنوية كبيرة.

 سيساعدك التطور المستمر على مواكبة أحدث الاتجاهات والتحسين بشكل استراتيجي.

10- استخدم الإعلانات المدفوعة

استفد من الإعلانات المدفوعة على وسائل التواصل الاجتماعي للوصول إلى جمهور أوسع وزيادة رؤية محتواك. 

استخدم خيارات الاستهداف المتقدمة لضمان وصول الإعلانات إلى الجمهور المناسب.

 لتستفيد بشكل كامل من الإعلانات المدفوعة، اتبع هذه النصائح:
  • خيارات الاستهداف المتقدمة: استفد من خيارات الاستهداف المتقدمة المتاحة على منصات التواصل الاجتماعي مثل العمر، الموقع الجغرافي، الاهتمامات، والسلوكيات لضمان وصول إعلاناتك إلى الجمهور المناسب الذي من المرجح أن يتفاعل مع محتواك.
  • تنوع الإعلانات: جرب أنواعًا مختلفة من الإعلانات مثل الإعلانات النصية، الإعلانات المصورة، وإعلانات الفيديو. كل نوع يمكن أن يجذب نوعًا مختلفًا من الجمهور، لذا جرب تنويع محتواك لمعرفة ما يحقق أفضل النتائج.
  • التخصيص والتجربة: قم بتخصيص إعلاناتك وتجربة تصاميم مختلفة، عناوين، ودعوات للعمل. استخدم اختبارات A/B لمعرفة أي الإصدارات تحقق أفضل أداء وتعديل استراتيجيتك بناءً على النتائج.
  • تحليل الأداء: بعد إطلاق الحملات، راقب أداء الإعلانات بانتظام. استخدم أدوات التحليل المتاحة على منصات التواصل الاجتماعي لقياس مدى تحقيق الإعلانات لأهدافها، مثل عدد النقرات، والتفاعلات، والتحويلات.
  • تحديد الميزانية بعناية: حدد ميزانية مناسبة لحملاتك الإعلانية وتابع أدائها لضمان الحصول على أقصى عائد على الاستثمار. قد تحتاج إلى تعديل الميزانية بناءً على النتائج والتفاعل مع الإعلانات.
  • الترويج المستمر: استخدم الإعلانات المدفوعة بشكل مستمر، وليس فقط في حملات قصيرة الأمد. التواجد المستمر يمكن أن يساعد في بناء الوعي بالعلامة التجارية وزيادة المتابعين بشكل مستدام.
  • الاستفادة من الأحداث الخاصة: استغل الأحداث الخاصة والمواسم لزيادة فعالية إعلاناتك. تقديم عروض خاصة أو محتوى مخصص يمكن أن يجذب انتباه الجمهور بشكل أكبر خلال هذه الفترات.

هل استراتيجية التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بك دليل على المستقبل؟

يسلط هذا الدليل الضوء على العديد من العناصر اللازمة للحفاظ على حضور اجتماعي حديث ومع ذلك، لا ينبغي أن تكون عملية التجميع عائقًا.

إذا حددت أهدافًا قابلة للتنفيذ وتبعت كل خطوة من الخطوات المذكورة أعلاه، فستكون بالفعل في المقدمة فيما يتعلق باستراتيجية التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وإذا كنت بحاجة إلى المزيد من الإلهام حول كيفية بناء استراتيجياتك بشكل عملي، فقم بالاطلاع علي هذا الدليل: كيفية بناء خطة تسويق إلكتروني فعالة مع ملف PDF.

ومن ثم حمل هذا المصدر لمساعدتك فى إعداد الاستراتيجية التسويقية من ((هنا))

وضع اللمسات النهائية على استراتيجية وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بك

تنبيه: لا يوجد شيء دائم.

وسائل التواصل الاجتماعي تتغير بسرعة، حيث تظهر شبكات جديدة وتخضع شبكات أخرى لتحولات ديموغرافية.

من الطبيعي أن يمر عملك بفترات من التغيير أيضًا.

هذا يعني أن استراتيجية التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بك يجب أن تكون وثيقة حية قابلة للمراجعة والتعديل حسب الحاجة.

 ارجع إليها بانتظام للبقاء على المسار الصحيح، ولكن لا تخف من إجراء تغييرات لتعكس الأهداف أو الأدوات أو الخطط الجديدة بشكل أفضل.



المصادر: ama
أحمد عصام
بواسطة : أحمد عصام
اعمل مدون وصانع محتوي وأعمل في مجال الديجيتال ماركتنج منذ اربع سنوات, كما انني اشغل منصب مدير موقع ارباحلكس ومجموعة مواقع اخري مثل: افكار مشاريع ومدونة الربح من الانترنت واحب ان اشارك معكم خبرتي فى مجالات العمل أونلاين والربح من الانترنت من خلال موقعنا هذا.
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-